تجربتي مع القارئ الإلكتروني Kindle Paperwhite ، هل يستحق الشراء؟

مساء الخير يا أصدقاء كيف حالكم أتمنى أن تكونوا بخير ، بما أن تخفيضات Amazon الضخمة للجمعة السوداء على الطريق (أي بعد أقل من شهر) قررت مشاركتكم تجربتي مع جهاز الكِندل وبشكل أكثر تحديدًا مع Amazon Kindle Paperwhite الجيل العاشر الذي أستخدمه ، ولكن لا أستطيع حقًا أن أعطيكم مقارنة مع أجهزة القارئ الإلكتروني الأخرى في السوق (لأنني جربت قارئ أمازون فقط وبصراحة كل بحثي واهتمامي كان به فقط لأكثر من عامين) لذلك ستحتاج إلى تصفح الإنترنت من أجل ذلك بعد قراءتك لهذا المقال.

آمل أن تحصل ياصديقي في هذا المقال على جزء كبير من الإجابات التي كنت تحتاجها أممممم وإذا كانت لا تزال لديك أسئلة رغم كل شيء ، فلا تتردد في طرحها علي، بالطبع إذا كنت أعلم إجابتها سأجيب عليها بكل سرور كما هو الحال دائمًا!

لكن أحذرك المقالة طوييييلة بعض الشيء لأن هناك الكثير مما يمكنني قوله (أوه يس ثرررررثرة “ولكن مفيدة” ههههه) ! لذا استعد ، وأحضر مشروبًا دافئًا أو باردًا كما تحب وأتمنى لك قراءة ممتعة

(تنبيه : هذا ليس إعلانًا)

أولاً ماهو القارئ الإلكتروني؟

القارئ الالكتروني هو جهاز محمول مخصص لقراءة الكتب الإلكترونية ؛ مزوّد بشاشة تعتمد خاصية الورق الإلكتروني والحبر الإلكتروني مما يتيح قراءة مريحة للعين مثل القراءة التقليدية ، بالإضافة إلى أنه صغير الحجم ، خفيف الوزن وبعمر بطارية جيد قد يصل إلى شهر أو حتى أكثر بدون الحاجة إلى إعادة شحنه.


شرح سريع للكلام السابق بالاستعانة بويكيبيديا👇🏻

الكتاب الإلكتروني (E-Book) هو ملف إلكتروني فيه نصوص وصور يكون بصيغ متعددة ، يُنتَج ويُنشَر ويُقرأ على الحواسب والهواتف الجوالة أو أجهزة مخصصة لقراءة الكتب الإلكترونية تُعرَف بقارئات الكتب الإلكترونية، وقد يكون الكتاب الإلكتروني هو مقابل إلكتروني لكتاب مطبوع، وقد يكون الكتاب قد أُلِّف بصورة إلكترونية من البداية ولا يكون هناك كتاب مطبوع مناظر له.

الورق الإلكتروني (Electronic paper) وتختصر (e-paper)، وأحيانًا يطلق عليها اسم الحبر الإلكتروني (electronic ink) وتختصر (e-ink)، وهي أحد أنواع أجهزة العرض التي تحاكي ظهور الحبر العادي على الورق. وعلى عكس الشاشات المسطحة ذات الخلفية التقليدية التي تنبعث منها الإضاءة (شاشات LCD)، فإن شاشات الورق الإلكتروني تعكس الضوء مثل الورق، مما يجعلها أكثر راحة عند القراءة، وتوفر زاوية عرض أوسع من معظم شاشات العرض الباعثة للضوء ، يمكن القراءة من شاشات الورق الإلكتروني المثالي تحت أشعة الشمس المباشرة دون التأثير على ظهور الصورة.


قبل شرائي للقارئ الالكتروني كنت اقرأ (الروايات تحديدًا) بواسطة الآيباد (إلى جانب القراءة الورقية طبعًا)

وكنت ألاحظ عندما انتهي من القراءة بعد ساعات متواصلة بأني أشعر بصداع في الرأس وألم وجفاف في العين وهذا كان أكثر مايزعجني بصراحة ولم أعلم السبب ..

لذلك تدريجيًا أصبحت أقلل من ساعات القراءة الإلكترونية، ولن نكذب على بعضنا البعض ، في مجتمعنا الحالي ، تغزونا الشاشات من كل مكان ، لذلك لم أرغب في القراءة عليها كثيرًا، فالقراءة بالنسبة لي هي وسيلة للانفصال عن العالم ، لا أن تصبح فيها لحظة أتعِب “فيها” عيني على صفحة مصطنعة.

لذلك كان من غير المعقول تمامًا بالنسبة لي التحول إلى القارئ الإلكتروني حتى بعد أن سمعت عنه . وأخيرًا ، عندما بدأت في التفكير في الأمر ؛ كان ذلك بسبب أنني في تلك الفترة كنت اقرأ كثيرًا قبل بدء ساعات عملي (لأنني كنت أصل قبل دوامي بساعة أو أكثر حتى أتجنب الزحام المروري لبعد المنطقة الصناعية عن المنزل) فأصبح لدي رحلة تستغرق ساعة في الصباح وساعة في المساء (في الطريق) وساعة أو نصف ساعة أخرى قبل بدء الدوام كنت أحمل كتبي معي ولكن كل كتبي ينتهي بها الأمر بالخدوش والتلف ، إما لأنني أحملها في حقيبتي وأتنقل بها في المصنع ، أو لأنني أضع علامة على الصفحات واكتب عليها مباشرة . لذا فإن كتبي أصبحت في حالة سيئة حقًا.

بعد ذلك بدأت بالبحث عن حل لحماية كتبي هههههه وقرأت العديد من المقالات حتى فهمت مميزات القارئ الإلكتروني واختلافه عن الآيباد تحديدًا وميزة أني سأتمكن من قراءة الكثيييييييير والكثير من الكتب والروايات (تحديدًا) دون توسيع مكتبتي الورقية ؛ القارئ الإلكتروني الذي أثار اهتمامي هو Kindle Paperwhite من ناحية لأنه مقاوم للماء (حتى أتجنب الحوادث التي قد تحدث بسبب أبنائي – حفظهم الله) ومن ناحية أخرى لأنه يحتوي على إضاءة مدمجة تسمح لي بالقراءة في الليل دون ازعاج زوجي طبعًا “بالإضاءة الجانبية” كما يمكنني تسجيل ملاحظاتي وتحديد الاقتباسات والعودة إليها بسهولة دون إتلاف كتبي ولازلت اشتري الكتب التطويرية ككتب ورقية لأني احتاج إلى العودة إليها كثيرًا ، بالإضافة إلى الروايات التي تعجبني واحتفظ بها في مكتبتي (حتى يقرأها أبنائي فيما بعد). 

حسنًا؛ لنفصِّل أكثر ، مالذي يميز القارئ الإلكتروني عن الأجهزة اللوحية ؟

  • أولًا رخص ثمنه مقارنة بالأيباد (مثلاً) بحيث يباع القارئ الإلكتروني بسعر يتراوح من 60 إلى 300 دولار على موقع أمازون قد يزيد عن ذلك قليلاً وقد ينقص حسب نوع الجهاز ومساحته ؛ (نوع جهازي Kindle Paperwhite (10th gen) 2018 32GB أظن بأني أخذته بحدود 130 دولار) ومع ذلك ، أنصحك بالاطلاع على الأسعار كثيرًا ، لأنه غالبًا ما توجد خصومات في موقع Amazon ، وأكبر خصم على هذا الجهاز كل عام سيكون في الجمعة السوداء.
  • سترى أيضًا عند الشراء أنه يمكنك الاختيار بين طراز به إعلانات خاصة (أرخص) أو بدون إعلانات (أكثر تكلفة) ، في البداية لم أفهم المقصد من ذلك ، من خلال قراءة التعليقات والبحث في اليوتيوب ، فهمت أن أمازون تجعل من الممكن “جعل” Kindle أرخص وفي متناول اليد ولكن بشرط وجود إعلانات عليه (حسنًا أنا انسانة لا تتحمل الإعلانات في أي مكان ، لذلك قررت أن أدفع أكثر حتى لا يكون لدي إعلانات وأريح رأسي من ذلك كله) ؛ لكن مما قرأته حتى وإن كانت لديك إعلانات في جهازك يمكنك إزالتها بمراسلة الشركة بشكل مجاني تمامًا وبعضهم دفعوا مبلغ رمزي حوالي 20 دولار لإزالتها ههههه (أنت وحظك يعني) لكن يمكنك إزالتها في النهاية.
  • القارئ مخصص للقراءة فقط بدون تشتيت باقي التطبيقات.
  • شاشة بدرجات اللون الأسود والرمادي والأبيض فقط. (ستعتاد عليها وستحبها أيضًا) + يوجد قارئ ملون من شركات أخرى لكن ليست لدي أية معلومات عنه.
  • يمكنك تشغيل الكتب الصوتية من Audible (نسخة البيبروايت الخاصة بي غير مدعومة – ولا أحتاجه عليه)
  • يحتوي على شاشة بدون وهج مريحة جدًا للعين (إذا ما قارنته بجهاز لوحي مثل الآيباد ، فإن إحدى مزايا القارئ الإلكتروني هي شاشته غير اللامعة التي تحاكي تأثير الورق ؛ لذلك لا نجد أنفسنا أمام شاشة مضيئة مثل شاشة الآيباد بل كأنك تمسك بكتاب حقييييقي)
  • خفيف الوزن (أثناء كتابتي لهذا المقال قارنته بوزن كتاب من 100 صفحة ، لذا فهو خفيف جدًا حقًا) رغم أنه يحمل مكتبة هائلة داخله.
  • يمكنك اختيار مساحة تخزين بين 8 و 32 جيجا بايت (بصراحة يمكنك تخزين الكثير والكثييير من الكتب حقًا فأنا لدي أكثر من ألف كتاب في ذاكرته ومازال لدي 24GB مساحة حرة، وحتى إذا لم يكن لديك مساحة كبيرة ، يمكنك أرشفة الكتب والعثور عليها مرة أخرى عندما يكون لديك اتصال بالإنترنت ، أو أرشفتها في جهازك الكمبيوتر).
  • يمكنك القراءة حتمًا دون الاتصال بالانترنت من مكتبتك.
  • يتصل بالـ wifi الذي يسمح لك بالسير في المتجر للبحث عن قراءاتك التالية.
  • توفر بعض الأنواع اتصال خلوي 4G أو 3G (الطرز الأكثر تكلفة).
  • يمكنك الوصول للمكتبة للقراءة بشكل لامحدود (باشتراك شهري). وهناك بعض العروض عند الشراء تحصل على وصول غير محدود لمدة أربع أشهر مثلا يمكنك خلالها قراءة أي كتاب بدون الحاجة إلى شرائه (لا يدعم أمازون الدول العربية حسب علمي).
  • عمر بطاريته قد يصل إلى أكثر من شهر (حسب تجربتي الشحنة الأولى تنتهي أسرع قد تصل إلى اسبوعين والثانية تزيد قليلاً لكن بعدها يتحسن بشكل كبير وأصبح يدوم معي لأكثر من شهر بدون إعادة شحنه رغم اني اقرأ عليه بشكل يومي)

حسنًا ؛ أما Amazon بهذا الخصوص تعد بشحن بطارية يدوم لمدة 6 أسابيع مع اتصال لاسلكي معطل ، وسطوع عند 13 (قوي جدًا بالنسبة لي) ونصف ساعة من القراءة يوميًا ، وأيضًا تعد أمازون بمقاومة الغمر في المياه العذبة لمدة 60 دقيقة حتى عمق مترين – (لم أجربها حقًا ههههه) ميزة مقاومة المياه غير متوفرة في فئة البيسك.

  • ضمان لمدة عامين من قبل الشركة المصنعة.

أنواع القارئ الالكتروني من أمازون وأسعاره

بشكل عام هناك ثلاث أنواع متوفرة في الوقت الحالي : Basic , Paperwhite , Oasis

أرخصها فئة Basic بحدود 60 دولار( قد يزيد قليلاً وقد ينقص إلى نصف السعر تقريبًا) ، وأغلاها فئة Oasis من 200 – 290 دولار ( وأيضًا قد يزيد قليلاً وقد ينقص) أما فئة Paperwhite فتعتبر أسعارها متوسطة ؛ هناك نوع جديد من هذه الفئة All-new Kindle Paperwhite الجيل الحادي عشر سيتوفر قريبًا في موقع أمازون (يمكنك الإطلاع عليهم بالضغط على نوع الجهاز – بالأمثلة اخترت نوع واحد فقط- ولكن هناك خيارات متعددة من كل نوع حسب المساحة والمميزات ووجود الإعلانات عليه من عدمه)

وهنا 👇🏻مقارنة بينهم من حيث حجم الشاشة والتخزين والدقة وغيرهم

مزايا القراءة (في) القارئ الالكتروني

  • تظليل الاقتباسات بسهولة ووضع علامة مرجعية على الصفحة.
  • تسجيل الملاحظات والأفكار على الكتاب (يدعم كيبورد بالعربي أيضًا)
  • يحتوي على قاموس للبحث عن كلمة لا تفهمها (لا يتطلب اتصالاً بالإنترنت ، فهو مدمج في الجهاز) ومتوفر بعدة لغات منها العربية (مما يساعد على القراءة بلغات أجنبية وترجمتها باللغة نفسها)
  • هناك ميزة رائعة أيضا عندما تقرأ بلغة أنجليزية (يترجم لك الكلمات الصعبة أعلاها تلقائيًا في الصفحة بكلمات بنفس اللغة؛ بتفعيل وضعية التعلم من الإعدادات). هذه الخاصية فقط للكتب التي تم شراءها من المتجر (بما فيها تلك الكتب المجانية).
  • ترجمة كلمة خارج القاموس (تتطلب اتصالاً بالإنترنت).
  • الوصول إلى ويكيبيديا والإنترنت (بشكل محدود) وقودريدز.
  • تصوير الصفحة كاملة (بالضغط في نفس الوقت على أقصى اليمين بالأعلى وأقصى اليسار بالأسفل) تظهر الصور الملتقطة فقط عن طريق توصيل الكندل بالكمبيوتر لتستخرج الصور وتستخدمها.
  • تغيير حجم الخط ونوعه. (لتثبيت خطوط جديدة انقل الخطوط بصيغة ttf من الكمبيوتر إلى مجلد fonts على الكِندل)
  • التحكم بسطوع الشاشة حسب الإضاءة المحيطة. (يدويًا ، أو تلقائيًا في بعض الأنواع).
  • لقراءة كتاب على القارئ الإلكتروني ، من الضروري تنزيله في شكل ملف رقمي (كتاب إلكتروني وهناك تنسيقات “صيغ” مختلفة له). وهي متوفرة على مواقع الويب الخاصة بالناشرين والمكتبات ويمكنك إيجادها في بعض المواقع ، وأيضًا هناك القليل من البرامج التي تسمح لك بتحويل كتبك الإلكترونية إلى تنسيقات مختلفة ووضعها على جهاز القارئ الإلكتروني الخاص بك. (سأذكر بعض المواقع والبرامج في نهاية المقال)

يمكنك مشاهدة مقاطع على اليوتيوب لمعرفة جميع المميزات أو دليل المستخدم في نهاية المقال

ميزته عن القراءة التقليدية

  • خفيف جدًا وغالبًا ما يكون صغير الحجم ، لذا فهو عملي جدًا لوضعه في حقيبة اليد والتنقل به في كل مكان! مع ذلك ، هناك أنواع أكبر ولكن بالنسبة لي ، هذه الأنواع أكثر متعة للقراءة في المنزل.
  • يمكنك تخزين مكتبتك بالكامل هناك إذا أردت! (هذا ما فعلته) ، حتى لو لم أكن في المنزل ، يمكنني أن أبدأ أي كتاب أريده الآن.
  • يمكنك تظليل الصفحة وتمييزها كما تفعل في كتاب ورقي ، الفرق أنه يمكنك مشاهدتها في أي وقت في مجلد يجمع جميع اقتباساتك وملاحظاتك.
  • ليس عليك الانتظار حتى تستطيع الذهاب إلى المكتبة لشراء الكتاب . يمكنك شراؤه بضغطة زر من غرفة معيشتك وعلى أريكتك والبدء في القراءة على الفور!
  • شراء الكتب الإلكترونية غالبًا أرخص من الكتب الورقية ، ويمكنك توفير الكثير من المال إذا كنت تقرأ كثيرًا. مع ذلك ، ما زلت أعتقد أنه طالما أنك تشتري كتابًا ورقيًا ، يجب أن يكون لديك الكتاب الإلكتروني “المجاني” حتى تتمكن من أخذ كتابك إلى كل مكان دون إتلافه.
  • إذا لم يكن هناك مكان لامتلاك مكتبة كبيرة وتخزين الكثير من الكتب ، فهو أيضًا الحل لقراءة الكثير وتوفير مساحة ضخمة !
  • لا حاجة لمزيد من فواصل الكتب هههههه ! أجل أجل ف عندما تغلق القارئ الإلكتروني وتعيد فتحه ، ببساطة تعود إلى الصفحة التي توقفت فيها عن القراءة!
  • يمكنني إنشاء مجلدات (مجموعات كما يطلق عليها) لتنظيم كتبي حسب النوع أو اللغة أو المؤلف.
  • تستطيع القراءة عندما يكون الزوج/ـة نائمًا! وهذا حقا أكثر مايعجبني! أستطيع أن أقرأ في الظلام الدامس مع الإضاءة الخلفية للقارئ الإلكتروني بدون أن أضر عيني🥰.

عيوبه مقارنة بالقراءة التقليدية

ما زلت أجد القليل من العيوب على الرغم من مميزاته الكثيرة

  • طباعة غير كاملة ، وترقيم الصفحات – حتى الآن لم أفهمه : حسنًا بالنسبة لبعض الكتب ، لم يتم احترام التصميم الموجود على القارئ الإلكتروني لأنه لن يكون ذلك ممكنًا. إذا كان الكتاب ، على سبيل المثال ، يحتوي على صور أو أسلوب طباعة يعتبر “غريبًا” ، فلن تكون قادرًا على القراءة على القارئ بصيغة PDF لأنه سيكون صغيرًا جدًا.
  • عدم توافق التنسيق : غالبًا ما يكون القراء الإلكترونيون قادرين على قراءة تنسيقات معينة فقط.
  • يمكن أن يتعطل فجأة ! نعم ، نحن لسنا محصنين ضد عطل في البطارية في أي لحظة! لكن بشكل عام ، تدوم البطارية لفترة طويلة جدًا.

كيف تختار المناسب لك؟

كيفية اختياره أعتقد بأنه اولاً يعتمد على الميزانية والمبلغ الذي تنوي إنفاقه على هذا الجهاز وأيضًا كما هو الحال مع أي جهاز إلكتروني ، لا يوجد نوع أفضل من الآخر ؛ هذا كله يعتمد على حاجتك!

فيما يلي بعض من الأشياء التي يجب التركيز عليها قبل اختيار النوع:

١- حجم الشاشة

عادة ما تكون شاشة القارئات الرقمية بين 5 و 7 بوصات ، يجب أن تعلم أنه كلما كبرت الشاشة ، زاد حجم الأحرف (من حيث الراحة) ، يمكن أن يكون هذا العامل حاسمًا أيضًا ؛ إذا كنت لا تستطيع حمل القارئ بيد واحدة ، فهو أقل عملية! خاصة إذا كنت معتادًا على القراءة لعدة ساعات متتالية مثلي …

٢- استجابة شاشة اللمس

تُستخدم شاشة اللمس للوصول بسرعة إلى المكتبة ، وقلب الصفحة ، وتمييز مقطع من النص ، وما إلى ذلك ؛ لذلك من الضروري أن تستجيب بشكل جيد وسريع للأوامر. عادة ما يستجيب القارئ بسرعة أقل من استجابة الأجهزة اللوحية الرقمية ، لكن التأخير لا ينبغي أن يكون بهذه الضخامة. (ستعتاد على سرعته مع الاستخدام)

٣- التوافق مع الصيغة المطلوبة

الكتب الإلكترونية متوفرة في عدة أنواع من الصيغ. تدعم بعض القوارئ أنواعًا معينة فقط من هذه الصيغ. تأكد من أن القارئ الذي تهتم به متوافق مع الكتب التي تخطط لتنزيلها.

٤- الاتصال

عادةً ما يحتوي القارئ الالكتروني على اتصال Wi-Fi ، مما يجعل من الممكن تنزيل الكتب من أي مكان يمكن الوصول إلى المتجر على الجهاز.

توفر الطرز الأكثر تكلفة أيضًا اتصال خلوي 3G أو 4G حتى تتمكن من تنزيل المحتوى حتى إذا لم تكن هناك شبكة Wi-Fi

في بعض الأنواع ، يجب توصيل القارئ بجهاز كمبيوتر ثم نقلها إلى الجهاز. باختصار ، هناك خطوة أخرى عندما لا يوفر قارئ الكتاب الإلكتروني شبكة Wi-Fi أو خلوية. وأيضًا يمكن لبعض طرز القارئ استيعاب المحتوى وتشغيله من بطاقة SD.

٥- عمر البطارية

خذ الوقت الكافي لمعرفة المزيد عن عمر بطارية القارئ الإلكتروني المستقبلي ؛ لأنه إذا كنت تخطط لاستخدامه أثناء السفر وأثناء الرحلات الطويلة وتحتاج إلى إعادة شحنه بعد بضع ساعات أو أيام قليلة من الاستخدام ، فهو أقل عملية بكثير. (توفر عدة طرز من أجهزة القراءة الإلكترونية عمر بطارية يصل إلى شهر واحد أو أكثر ، اعتمادًا على كيفية استخدامك لها).

الصيغ المدعومة على الكندل

توجد عدة صيغ يدعمها جهاز الكندل

  • الكتب العربية: PDF (سواء أكانت نصية أو مصورة) لا أفضلها بجميع أشكالها ، صيغة KFX المفضلة لدي (بهذه الصيغة تستطيع تغيير نوع الخط ولن يبطئ ذلك جهازك وأيضًا حجم الملف بهذه الصيغة صغير جدًا) ، صيغة AZW3.
  • الكتب النصية: TXTAZWPRCMobiTPZ (بالإنكليزية) المفضلة لدي هي صيغة Mobi
  • صفحات الويب: HTML , HTM (بعد تحويل ملحق الملف إلى txt)
  • الصور: BMPJPGJPEGGIFPNG

لا يدعم صيغة EPUB حتى لو نقلته مباشرة إلى جهازك لن يظهر

يمكنك الضغط على نوع الصيغة للوصول إلى معلومات أكثر عنها

طرق نقل الكتب إلى مكتبتك على الكندل

١- طبعًا من متجر أمازون مباشرة

٢- نقل من الكمبيوتر عن طريق توصيل الكندل بالكمبيوتر عن طريق الكيبل (أسهل وأسرع طريقة) ولكن سوف تعاني من عدم ظهور أغلفة بعض الكتب

٣- عن طريق تطبيق Calibre (تطبيق على الكمبيوتر لتحويل الصيغ ورفعها على الكندل مباشرة) ميزة النقل بهذه الطريقة ظهور أغلفة الكتب وعدم إختفائها

٤- عن طريق الإيميل (لم تعجبني وأغلب الكتب العربية بهذه الطريقة تصبح معكوسة وأيضًا صيغة KFX تصبح غير مدعومة)

بعض الصيغ لا تدعم النقل إلا بالكمبيوتر أو عن طريق برنامج وسيط

مواقع وروابط تعتبر كنز لعشاق الكتب الإلكترونية على القارئ

مؤسسة هنداوي وهي مؤسسة غير هادفة للربح، تهدف إلى نشر المعرفة والثقافة، وغرس حب القراءة بين المتحدثين باللغة العربية منها تستطيع تحميل الكتب بشكل مجاني تمامًا

kindleku ترددت طويلاً قبل مشاركتك هذا الموقع (لازلت مترددة) عمومًا هذا موقع رائع لتحميل الكتب باللغة الانجليزية بصيغة mobi للكندل

قناة كندليون على التلقرام قناة عربية تختص بشروحات أجهزة الحبر الإلكتروني ودليل الإستخدام – استفدت منها كثييييييير لفهم هذا الجهاز وحل أي مشكلة تواجهني جزاهم الله خير

Ebook Converter Bot بوت رااااائع على تطبيق التلجرام مصمم لتحويل الصيغ النصية إلى صيغة أخرى يدعمها جهازك.

Calibre تطبيق على الكمبيوتر لتحويل الصيغ ورفعها على الكندل

Kindle E-Reader User and Quick Start Guides هنا دليل إرشادي لأجهزة Kindle المتنوعة ؛ ستساعدك علئ التعرف عليها أكثر.

وأخيرًا هل يستحق هذا الجهاز الشراء؟

بكل تأكيد يستحق كل قرش يوضع فيه وأعتقد أن القارئ الإلكتروني تحديدًا يستهدف القارئ الذي يعاني من شح الكتب أو حتى عدم القدرة على شرائها فهو أمر مربح إذا كنت تقرأ كثيرًا لأن الكتب الإلكترونية تكلف أقل بكثير وهناك خيارات مجانية متاحة بكثرة من المتجر وخارجه

نصيحة إذا كنت ترغب في شراء قارئ إلكتروني ، خذ غطاءً لحمايته ( تلك الأغطية الممغنطة رائعة) وتأكد من أنه عندما تغلق جهاز الـ Kindle بأنه يدخل في وضع السكون وعندما تفتحه تجد صفحتك مرة أخرى. وخذ أيضًا حامي شاشة – (ههههه لا أعلم ما اسمه بالفصحى (المهم هو ذاك الي ف بالك)) حتى تحمي الشاشة من الخدوش.

في النهاية أتمنى أن تساعدك هذه المقالة في التعرف على الجهاز بشكل أوضح ولا تتردد إذا كان لا يزال لديك بعض الأسئلة سأجيب عليها بكل سرور كما أخبرتك قبل أن ابدأ بثرثرتي 😉

وأخبرني يا صديقي إذا كنت تحب القراءة الإلكترونية أيضًا أم أنك لازلت لا تعترف بهذا التوجُّه (أو المفهوم) للقراءة

دمت بخير💛

angleeta

رأيان حول “تجربتي مع القارئ الإلكتروني Kindle Paperwhite ، هل يستحق الشراء؟

اضافة لك

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

إنشاء موقع على الويب أو مدونة على ووردبريس.كوم قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: